السبت، 20 فبراير، 2010

تقليد وسام الشجاعة لطفلة سودانية بكالفورنياتعرضت للتفرقة العنصرية

قضية إسراء الطفلة السودانية ذات الثلاث عشرة ربيعاوالتي تعرضت لتمييز واحتكاك قاسي من قبل احدى المشرفات على المدرسة الصيفيةبمدينةSeaside بمقاطعة مونتري ولاية كالفورنيا وكانت تلك المشرفة قد طلبت من اسراء بفظاظة وامام زملاءها ان تقوم بخلع حجابها والا تعود الي ارتداءه في المدرسةوعندما رفضت اسراء ذلك دخلت تلك المشرفة معها في مشادة كلامية لم تخلو من تهكم حيث لم تراعي خلالها صغر سن الطالبة اوحرج الموقف امام زملاءها الطلاب.. ولم تجد الصغيرة اسراء غير دموعها ومن ثم الاتصال بوالدها الاستاذ يوسف قريب الله..والذي بدوره تحرك في كل الاتجاهات من اجل تثبيت حقوق ابنته وغيرها من الطالبات المسلمات في ارتداء حجابهن متى ما اردن ذلك.
وقد شغلت قضية اسراء وسائل الاعلام هنا في مدينة مونترى بل ومنطقة الBay area بأكملها حيث تناولتها القنوات التلفزيونية والاذاعية وايضاً الصحف المختلفة .
وقد كان لتمسك الطفلة اسراء القاطع بحجابها والدعم الا محدود الذي وجدته من اسرتها اثره في تولي عدد من المنظمات المدنية والمجتمعية لهذه القضية ومن ثم تسليط الضؤ على ما يمكن ان تواجهه الاقليات حاضرا ومستقبلا من صعوبات في ممارسة عاداتها وتقاليدها ومعتقداتها.
كما كان لمجلس العلاقات الاسلامية الامريكية CAIR القدح المعلى في مؤازرة إسراء واسرتها حيث لم تنقطع اتصالاتهم علي جميع المستويات طوعية ,قانونية,وتنفيذية لرد الاعتبار لهذه الطفلة وتكفيف دموعها.كما اوفدت احد المنظمات الاسيوية الامريكيةِAsian Law Caucs المحامية (انجيلا اف شان) المتخصصة في مثل هذه القضايا لتغطية الجانب القانوني حيث ظلت تعمل بهمة ونشاط وكان دورها مؤثرا فيما تحقق من مكاسب في هذه القضية . وايضا ساهمت الجالية المكسيكية بكالفورنيا في الدعم والمؤازرة من خلال حضور رئيسها لكل الندوات والمحاضرات التي اقيمت لتنوير الرأي العام بهذه القضية وقد تحدث حديثا مؤثرا امام اجتماع المجلس التعليمي لمقاطعة مونتري مشددا على عدم المساس بالحريات الدينية بما في ذلك حرية ارتداء الملابس الدينية.
ولأهمية القضية فقد تابعها مكتب المدعي العام لولاية كلفورنيا وارسل مساعد المدعي العام لحضور بعض الندوات التي اقيمت لتنوير الرأي العام بهذه القضية.
لقد اسدل الستار الان على هذه القضية التي اقامت المقاطعة ولم تقعدها..وأعرف الان ان الجميع في شوق لمعرفة ما انتهت عليه ويسعدني ان اقول انها انتهت بإنتصار باهر ليس لاسراء فقط ولكن لكل ابناء الجالية المسلمة في كالفورنيا..مما حدا بمنظمة (كير)بتقليد الطفلة السودانية اسراء وسام الشجاعة في احتفال مهيب كان من ضمن حضوره عمدة مدينة سان هوزيه,عمدة مدينة سانتا كلارا ,عمدة مدينةسانتا كروز ولفيف من المسؤلين الكبار بالمنطقة.وقد تم اتخاذ بعض القرارات التي نزلت هذا الانتصار لارض الواقع..
عقد مجلس تعليم مقاطعة مونتري اجتماعه الدوري وكان من ضمن اجندته قضية اسراء حيث تم اصدار القرارات التالية:
* بحضور جميع اعضاء مجلس التعليم تم اتخاذ قرار بالاجماع بالسماح بأرتداء غطاء الرأس في جميع المراحل الدراسيةلاسباب دينية.

*أقامة تدريب سنوي لجميع العاملين بحقل التعليم لتنويرهم بالدين الاسلامي والثقافة الاسلامية والتعريف اكثر بالاسلام والمسلمين وخصوصا مسلمي امريكا.وأعطاء الفرصة لمجلس العلاقات الاسلامية الامريكية للمساعدة في ذلك.

*كما تم تقديم اعتذار علني لاسراء واسرتها امام وسائل الاعلام عما بدر بحقها مع التأكيد على حريتها الدينية في ارتداء ما تريد.

وهنا يوجد رابط الخبر

Seaside High Changes its Policy After Apologizing to a Student

Last Update: 11/20 9:22 am


Seaside High Changes it's Policy After Apologizing to a Student

11/20/07

SEASUDE, Calif.- The 13 year old student says she was humiliated in front her classmates and on Monday night, the long running conversation between the Monterey Peninsula Unified School District, and the parents of that student, have come to a close with a new policy and a public apology.

As a father it's a phone call Yousif Omer will never forget, “They just scream at her, they told her to remove her headscarf, they are not allowed here, and you're not suppose to wear this in the school.”

It was middle of June, the second day of summer school at Seaside High, when a campus supervisor asked 13 year old Issra Omer to remove her head scarf. Omer said it is a religious belief she wasn't willing to part with.

Since that day, she and her father have fought for a firm resolution to make sure another case like theirs, doesn't happen again. Mr. Omer said, “Ignorance is not acceptable at all, and these supervisors they should be educated, they should be trained, they should be aware of what’s going on now, they should be aware of at least the diversity of the student.”

On Monday night the Board of Education made the public apology but didn't stop there, they also revised the policy on headwear to include all religions and possibly medical exceptions.

http://www.kion46.com/mediacenter/lo...video.kcba.com

http://www.kion46.com/news/local/sto...4-d4cb39810e1f


نقلاً عن سودانيز اونلاين

0 التعليقات:

إرسال تعليق

{ ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد}

حنين المهيرة © 2009. تعريب الـطالـب. Design by :Yanku Templates Sponsored by: Tutorial87 Commentcute